حوادث البحيرة

النيابة: حبس قاتل أمة في البحيرة أربعة أيام على ذمة التحقيقات

أمر المستشار محمد سليم وكيل النائب العام بالبحيرة، بحبس الشاب الذي قتل امة بدم بارد مستخدما سكين،  أربعة أيام على ذمة التحقيقات، بحضور  المستشار إبراهيم المنشاوي رئيس نيابة مركز شرطة كوم حمادة و تحت إشراف المستشار الدكتور أحمد التهامى المحامي العام لنيابات جنوب دمنهور ، وذلك على خلفية  نشوب مشاجرة بينهما فجر الجمعة.

ترجع الاحداث الي قيام شاب بقتل والدتة باستخدام “سكين”عقب مشاجرة نشبت بينهما، وتم نقل الجثة لثلاجة حفظ الموتى بمستشفى بدر المركزي تحت تصرف النيابة العامة، وحرر محضر بالواقعة.

تلقي اللواء أحمد عرفات، مدير أمن البحيرة، إخطارا من مأمور مركز شرطة بدر، يفيد بوصول ربة منزل في العقد السادس من العمر أحدي المستشفيات الخاصة مصابة بجروح طعنية نافذة في أنحاء متفرقة بالجسم، وتوفيت في الحال.

وعلى الفور انتقل ضباط مباحث مركز بدر لمكان الواقعة، وبالانتقال والفحص تبين بأن وراء ارتكاب الجريمة نجل المجني عليها عمار، 22 عاما، والذي قام بطعنها عدة طعنات مستخدما “سكين” مما أدي لإصابتها التي أودت بحياتها، وتمكن ضباط المباحث من إلقاء القبض على المتهم الذي يعاني من اضطراب نفسي والأداة المستخدمة في الجريمة.

وقال شهود عيان بأنه نشبت مشادات كلامية بين الأم والابن الذي يعاني من مرض نفسي منذ فترة، ثم تطورت إلى مشاجرة بينهما، وعلى أثر ذلك قام طعن والدته عدت طعنات، ثم خرجت والدته إلي الشارع في محاولة للهروب من نجلها، وتصادف قدوم نجلها الأكبر الذي أصطحبها إلى أحدي المستشفيات الخاصة وهناك لفظت أنفسها الأخيرة”.

تم نقل الجثة لثلاجة حفظ الموتى بمستشفى بدر المركزي تحت تصرف النيابة العامة، وحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة التي تولت التحقيقات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى