حوادث البحيرة

أمن البحيرة يكشف تفاصيل مقتل شاب إستدرجوه وقتلوة في ظروف غامضة

كشفت أجهزة الأمن بمحافظة البحيرة، اليوم السبت،اللثام عن واقعة قتل أحد الاشخاص علي يد مجهولين في ظروف غامضة بنطاق مركز رشيد.
 
وبين التحقيقات أن شخصا استعان بآخرين لاستدراج المجني عليه وإطلاق الأعيرة النارية تجاهه محدثين إصابته التي أودت بحياته، انتقامًا منه بسبب خلافات بينه وبين المتهم الأول، ألقي القبض على المتهمين وأحيلوا للنيابة العامة لمباشرة التحقيق.
 
البداية عندما تلقى مركز شرطة رشيد بمديرية أمن البحيرة بلاغًا من أحد المستشفيات باستقباله شخصا، مقيما بدائرة المركز، مصابا بأعيرة نارية بالساقين وتوفي في وقت لاحق متأثرًا بإصابته، وبسؤال شقيقه اتهم أحد الأشخاص، مقيما بدائرة المركز، بإطلاق أعيرة نارية من طبنجة كانت بحوزته محدثًا إصابة شقيقه لوجود خلافات سابقة بينهما.
 
تم تشكيل فريق بحث جنائي بمشاركة قطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائي بمديرية أمن البحيرة، أسفرت جهوده عن أن وراء ارتكاب الواقعة المتهم بالاشتراك مع شخصين، لأحدهما معلومات جنائية، مقيمين بنطاق محافظتي البحيرة والإسكندرية.
 
بتقنين الإجراءات تمكنت قوة أمنية من ضبطهم وبحوزتهم طبنجتان وعدد من الطلقات والسيارة المستخدمة في ارتكاب الواقعة، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة لرغبة المتهم الأول في الانتقام من المجني عليه لذات الخلافات.
 
وأضافوا بأن المتهم الأول استعان بالآخرين لاستدراج المجني عليه على مقربة من مسكن المتهم الأول بزعم رغبة الأخير في إنهاء تلك الخلافات، وعقب وصوله أطلقا الأعيرة النارية تجاهه من الأسلحة النارية المضبوطة بحوزتهم، وكان في انتظارهما المتهم الثالث بسيارة قيادته، التي استقلوها جميعًا وفروا هاربين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى